العالم

هجوم حاد على رئيس الوزراء الاسرائيلي بعد تعيين وزراء جدد

يواجه بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته، هجوما حادأ، خلال الأيام الأخيرة، في أعقاب إصداره قرارا بتعيين عدد من الوزراء في الوزارات التي استقال منها الأسبوع الماضي بسبب قضايا الفساد التي يحاكم بشأنها.

وقدم نتنياهو استقالته من 3 وزارات كانت تبقت معه بعد استقالته سابقا من وزارة الصحة والتعليم، وهي وزارات ”الزراعة“ و“الشتات“ و“الرفاه“.

يذكر أن القانون الإسرائيلي يلزم أي وزير تقدم بحقه لائحة اتهام بالاستقالة من منصبه ما عدا رئيس الوزراء الذي لا يلزمه القانون بالاستقالة إلا إذا صدر بحقه قرار الإدانة من قبل المحكمة العليا.

وذكرت قناة ”مكان“ العبرية، في وقت سابق، أن نتنياهو قرر تعيين النائب عن حزب ”الليكود“ دافيد بيتان وزيرا للزراعة، وإسناد حقيبة الرفاه الاجتماعي إلى وزيرة الإسكان يفعات شاشا بيتون، وتعيين نائب الوزير يتسحاق كوهين من حزب شاس وزيرا للإسكان، كما قرر إسناد حقيبة الشتات لنائبة وزير الخارجية تسيبي خوتوفيلي. وجاء تعيين دافيد بيتان وزيرا للزراعة في إسرائيل، رغم توصية الشرطة بتقديم لائحة اتهام قاسية ضده بتهمة الرشوة، وهو ما أثار حفيظة وغضب الأحزاب المعارضة. وأعلنت كتلة ”ديغيل هتوراة“ في الكنيست أنها أوعزت إلى نوابها بعدم تولي حقائب وزارية والموافقة على تولي مناصب نواب للوزراء في وزارات نافذة فقط. وعلق حزب ”كاحول لافان“ على تعيين النائب بيتان في منصب وزير الزراعة بالقول، إن ”رئيس الحكومة الذي تحول إلى مجرم هارب من المحاكمة، يعين حاليا مشتبها به بقضية الرشوة ليكون مسؤولا عن تحديد أسعار غذائنا جميعا“.

السابق
قتيل زوج نانسي عجرم سوري يعمل بستاني ليديهم
التالي
القوات الايرانية في سوريا تتخفى بين المدنيين خشية الاستهداف

اترك تعليقاً