التقنية

نظام من جوجل ذكي يتفوق على الأطباء في دقة تشخيص سرطان الثدي‎

طورت شركة ”ديب مايند“، نموذج ذكاء اصطناعي، يمكنه التعرف على سرطان الثدي من خلال المسح الضوئي، باستخدام تقنيات معينة اعتبرت أكثر دقة من الخبراء.

وشركة ”ديب مايند“ شركة استخبارات اصطناعية مقرها المملكة المتحدة اشترتها ”غوغل“ في عام 2014.

وعلى الرغم من أن سرطان الثدي هو أكثر أنواع السرطانات شيوعا بين النساء، إلا أن الكشف عنه أصبح صعبا نظرا لارتفاع معدلات التشخيص الخاطئة؛ ما يؤدي إلى تدخلات طبية غير ضرورية.

وقامت الشركة بتجربة الذكاء الاصطناعي الخاص بها باستخدام بيانات غير محددة من المرضى في كل من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، وأظهرت أنها يمكن أن تقلل من نسبة الإيجابيات الخاطئة والسلبيات الكاذبة – معايير رياضية تستخدم قياسات متوقعة في درجة الاختبار- بنسب كبيرة.

وعلى عكس الخبراء البشريين، الذين استخدموا التاريخ المرضي للمريض وتصوير الثدي بالأشعة السينية قبل إجراء تقييماتهم، لم يتمكن الذكاء الاصطناعي من الوصول إلى أحدث صور لتصوير الثدي لكل مريض، على الرغم من ذلك، فقد كان قادرا على اتخاذ قرارات الفحص بدقة أكبر من الخبراء، ويمكن تعميم هذا النموذج على مختلف السكان.

وأكد مطورو الذكاء الاصطناعي أن جهودهم كانت في إطار بحث مبكر وأن هناك حاجة لمزيد من الدراسات والتعاون مع مقدمي الرعاية الصحية قبل أن يكون النظام جاهزا للاستخدام على نطاق واسع.

السابق
طريقة عمل الأرز بالبشاميل
التالي
الدفاع المدني يدعو المواطنين والمقيمين الأخذ بأسباب السلامة

اترك تعليقاً