منوعات

مواطن لبناني ينتحر لتردي أوضاعه الاقتصادية

لقي مواطن لبناني حتفه، السبت، إثر إضرامه النيران بجسده داخل منزله بمدينة طرابلس، بسبب تردي أوضاعه المادية.

اللبناني الذي يدعى عبد القادر الجنكي (45 عاما)، توفى فورا بعد أن سكب بنزين على جسده وأضرم النيران. وعمل فريق الإطفاء في طرابلس على إخماد النيران، بعد أن امتدت إلى محتويات المنزل، وذكر أحد سكان الحي، أن عدم قدرة الجنكي على إعالة عائلته هو السبب وراء انتحاره.

وأوضح المصدر، مفضلا عدم ذكر اسمه، أن زوجة الرجل وأولاده سبق أن غادروا المنزل المصنوع من ”تنك“ لعدم قدرته على إعالتهم.‎

وأثارت هذه الحادثة ردود أفعال واسعة، خاصة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من جانب نشطاء حملوا السلطات اللبنانية مسؤولية ما وصلت إليه أوضاع البلد.

ويواجه لبنان أسوأ أزمة اقتصادية منذ الحرب الأهلية بين عامي 1975 و1990، ويشهد منذ 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2019، احتجاجات شعبية غير مسبوقة، رفضا للطبقة السياسية الحاكمة، في ظل فساد مستشر، وفشل الحكومات المتعاقبة في حل الأزمات الاقتصادية والمالية.

اسعى أن اقدم كل ما هو جديد في الساحة الإخبارية سواء كانت المحلية والعالمية على مدار الـ 24 ساعة، قادرة على تغطية الأخبار من مصدرها ونقل الخبر بكل حيادية دون الانتماء إلى أي فصيل سياسي أو ديني.

السابق
الطاقة الاماراتية دول أوبك ملتزمة باستقرار سوق النفط
التالي
ارتفاع أسعار الذهب في السعودية اليوم الثلاثاء

اترك تعليقاً