الدين والحياة

ما هي سنن عيد الفطر المبارك

يقترب علينا مناسبة سعيدة وهي من اهم المناسبات عند المسلمين وكيف لا وهي عيدهم الاول لهذا العام عيد الفطر السعيد اعاده الله علينا باليمن والبركات .

ونحن في هذه الايام المباركة وهي شهر رمضان الذي يسعى به جميع المسلمين حول بقاع الارض الى التقرب من الله تعالى والدعاء والابتهال له في ظل ازمة تفشي فيروس كورونا في دولنا الاسلامية .

وهناك سنن لهذا العيد وهي سنن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم لنتعرف عليها .

سنن عيد الفطر السعيد 1441

من السنن الواردة عن الصحابة الاغتسال يوم العيد قبل الخروج الى الصلاة فقد كان ابن عمر يغتسل قبل الخروج الى الصلاة وأيضا التجمل ولبس اجمل الثياب ومن سنن يوم العيدين تحريم الصيام يوم عيد الفطر او عيد الأضحى فقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم ” لا صوم في يومين : الفطر والاضحى ” ومن السنن تعجيل الاكل قبل صلاة الفطر وتأخير الكل الى بعد الصلاة يوم عيد الأضحى ومن سنن العيدين أداء الصلاة في الخلاء وخروج النساء الى الصلاة بلباسهن الشرعي غير مزينات ومن السنن الهاب للمصلى مشيا والذهاب من طريق والعودة من طريق.

عيد الفطر المبارك 2020

عيدُ الفطر عيد إسلامي في اليوم الأول من شهر شوال الذي يفطر فيه المسلمون محتفلين باتمام عبادة الصيام في شهر رمضان. وهو أحد عيدي المسلمين والعيد الآخر هو عيد الأضحى أحد أيام الحج في العاشر من شهر ذي الحجة . احتفل المسلمون بأول عيد فطر في الإسلام في السنة الثانية للهجرة بعد صيام أول رمضان في تلك السنة. ويحرم صيام أول يوم من أيام عيد الفطر.

ومدته شرعًا يوم واحد فقط، يبدأ بعد غروب الشمس اليوم الأخير من شهر رمضان وينتهي بـ غروب الشمس اليوم الأول من شهر شوال، فقد روى أبو داود و الترمذي في سننه أن النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ قَدِمَ المدينةَ ولَهُمْ يومَانِ يلعبُونَ فيهِمَا «فقال رسول الله ” قدْ أبدلَكم اللهُ تعالَى بِهِمَا خيرًا مِنْهُمَا يومَ الفطرِ ويومَ الأَضْحَى”»، لذا فالقول أيام عيد الفطر غير صحيح فعليًا لأنه يوم واحد فقط. ويوم العيد هو يوم فرح وسرور، وأفراح المؤمنين في دنياهم وأخراهم إنما هي بفضل مولاهم كما قال الله: ﴿قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ﴾ [10:58].

السابق
متى تاريخ وموعد عيد الفطر السعيد فلكياَ
التالي
ما هو مقدار زكاة الفطر نقدا في السعودية 1441

اترك تعليقاً