أخر الأخبار

حزب النهضة التونسي يقر تعديلات على حكومة الجملي

أعلنت حركة ”النهضة“ الإسلامية في تونس عن رغبتها في إدخال تعديلات على حكومة الحبيب الجملي قبل عرضها على البرلمان لنيل الثقة مطلع الأسبوع المقبل، عقب جدل واسع أثارته أسماء بعض الوزراء.

وأكد رئيس مجلس شورى ”النهضة“ عبد الكريم الهاروني، اليوم السبت، أن الحركة ”مازالت ترغب في إدخال تعديلات على حكومة الحبيب الجملي قبل عرضها على مجلس نواب الشعب للمصادقة عليها“.

ويعقد مجلس شورى الحركة اليوم اجتماعا وصفته قيادات الحركة بـ ”الهام“ من أجل تحديد موقف ”النهضة“ من الحكومة المقترحة خاصة على ضوء التحفظات التي أبداها شقّ داخل الحركة على توجهات الجملي وطريقة تشكيل حكومته.
وقال الهاروني في تصريح لإذاعة ”موزاييك“ المحلية، إنّ الدورة 35 لمجلس شورى النهضة “ستكون مهمة في توقيت هام جاء بعد الإعلان عن تشكيلة الحكومة وقبل المصادقة عليها“، مضيفا أنّ المجتمعين سيقومون بدراسة الوضع وتحديد موقف النهضة.

من جانبه، قال القيادي بحركة ”النهضة“ العجمي الوريمي لـصحيفة ”المغرب“ اليومية الصادرة السبت، إن ملفين مهمين سيطرحان على طاولة مجلس الشورى اليوم وهما الاستعدادات والتحضيرات والتصورات للمؤتمر القادم للحركة، والملف الثاني يخص الحكومة والتي سماها رئيس الحكومة المكلف بحكومة الإنجاز، مشيرا إلى أن رئيسها مستقل وتضمّ كفاءات وطنية مستقلة.

وأوضح الوريمي أن ”حركة النهضة هي التي كانت تطالب بحكومة سياسية حزبية منفتحة على الكفاءات الوطنية ولكن الجملي في منتصف الطريق ذهب في خيار آخر بالنظر إلى النتائج التي وصل إليها مسار مشاورات تشكيل الحكومة والإخفاق في تكوين حكومة سياسية خاصة بعد انسحاب كل من التيار الديمقراطي وحركة الشعب وتحيا تونس من المشاورات، ليختار الجملي تغيير طبيعة الحكومة من سياسية حزبية إلى كفاءات مستقلة“.

السابق
مقتل سليماني يغير نظرة العالم لترامب
التالي
قناة كندية تحذف مقطع فيديو ظهر فيه ترامب‎ وحيدا في المنزل

اترك تعليقاً